مؤلفات صمويل هنتجتون

صمويل هنتجتون

صامويل فيليبس هنتنجتون (18 أبريل 1927 – 24 ديسمبر 2008) (إنجليزية:Samuel Phillips Huntington) كان عالماً سياسياً أميركياً، بروفسور في جامعة هارفارد لـ 58 عاماً، ومفكر محافظ. عمل في عدة مجالات فرعية منبثقة من العلوم السياسية والأعمال، تصفه جامعة هارفارد بمعلم جيل من العلماء في مجالات متباينة على نطاق واسع، وأحد أكثر علماء السياسة تأثيراً في النصف الثاني من القرن العشرين.[3]
أكثر ما عُرف به على الصعيد العالمي كانت أطروحته بعنوان صراع الحضارات، والتي جادل فيها بأن صراعات ما بعد الحرب الباردة لن تكون متمحورة حول خلاف آيديولوجيات بين الدول القومية بل بسبب الاختلاف الثقافي والديني بين الحضارات الكبرى في العالم، وهو جدال تمسك به حتى وفاته.[3] كتاب هنتنغتون الأول لا يزال مقياساً لدراسة كيفية تقاطع الشؤون العسكرية مع المجال السياسي.[3] كما عُرف عنه تحليله للتنمية السياسية والاقتصادية في العالم الثالث.[3] آخر كتبه صدر في العام 2004 وكان تحليلاً للهوية القومية الأميركية وحدد ما اعتبرها مخاطر تهدد الثقافة والقيم التي قامت عليها الولايات المتحدة.
بالإضافة لعمله في هارفارد، كان هننجتون مخططاً أمنياً في إدارة الرئيس جيمي كارتر، وشارك في تأسيس مجلة فورين بوليسي، وترأس عدة مراكز دراسات بحثية. كان ديمقراطياً وعمل مستشاراً لنائب الرئيس ليندون جونسون، هوبرت همفري. توفي في 24 ديسمبر 2008 عن عمر ناهز الـ 81 عاماً.

النظام السياسي في مجتمعات متغيرة

هذا الكتاب الذي طُبع للمرة الأولى عام 1968، كان أحد كلاسيكيات العلوم الاجتماعية في أواخر القرن العشرين؛ وقد انطوى على تأثير عظيم في طريقة تفكير الناس حول التطوير، سواء في الأوساط الأكاديمية أو في عالم السياسة.
الاتساع المعرفي بشأن البلاد الجاري تحديثها، وكذلك البصيرة التحليلية، اللذان ينطوي عليهما الكتاب، مذهلان؛ وترسّخت بهما مكانة مرموقة لهنتنجتون بين طليعة علماء السياسة في جيله."

فرانسيس فوكوياما

اقرا أكثر شراء

اطلب الكتاب

اشترك في النشرة البريدية