حياة مونتاني، في سؤال واحد وعشرين محاولة للإجابة

“كتاب “كيف تعاش الحياة” عبارة عن سيرة مقدمة في صيغة حوار ممتع بين الأزمنة”

The New York Times

 

 

كيف تعاش الحياة أو حياة مونتاني

    كيف تندمج بسهولة وسط مجموعة من الناس؟ كيف تتعامل مع العنف؟ كيف تتأقلم مع فقدان شخص عزيز؟ مثل هذه التساؤلات حاضرة في حياة معظمنا، وهي جميعها ترجمات متعددة لسؤال واحد كبير: كيف نعيش؟ 

    كتب مونتاني تأملات حرة لأفكاره وتجاربه كما لم يكتب أحد من قبل.. بعد أكثر من أربعمئة عام لا تزال الناس منجذبة إلى قراءته بفعل سحره وصدقه.. القراء يسعون إليه طلبًا للرفقة والحكمة والتسلية، وأيضًا كي يتواصلوا مع أنفسهم، وهذا ما سنجده في هذه السيرة الملهمة..  
    إنه كتاب عن الفقدان، وعدم القلق من الموت، وعن الحب، فـ "الحب عظيم لأنه سر يصعب فهمه.. إذا دق قلبك بعاطفة عصية عن الوصف.. ادخل" وعن الصحبة: " وُلدت للصحبة والصداقة، وعن المودة: "المودة، كلمة صغيرة لكنها ذات كثافة لا نهائية.. تسهم في تحسين عيش الناس أكثر من الشفقة، والأعمال الخيرية والتضحية بالنفس". وعن بهجة المعرفة: "إذا لقيت صعوبة في القراءة، لا أقضهم أظافري، بل أضع ما أقرأه جانبًا. لا أفعل شيئًا من دون بهجة"



إنه كتاب حاضر في كل زمان ومكان، هكذا قيل عنه دائمًا وعلى مدى قرون. واليوم، ونحن نعيش جنون القطعان التي تندفع خلف تعصباتها، نراه حاضرًا أيضًا: "كم يلزم من الشجاعة والإصرار، للحفاظ على الذات في زمن يسوده جنون القطيع؟".

اطلب الكتاب

عن المؤلف سارة بكويل

كاتبة ومفكرة وأستاذة بريطانية، حاصلة على جائزة ويندهام – كامبل الأدبية. عملت كبائعة كتب قبل أن تنشر كتابها “كيف تُعاش الحياة” والذي تسبب في شهرتها الهائلة.

في عام 2016 صدر ...


كيف تعاش الحياة أو حياة مونتاني

عن المترجم سهام بنت سنية وعبد السلام

ممثلة ومترجمة وناقدة وعالمة أنثروبولوجيا مصرية، ولدت في عام 1948، حازت على درجة البكالوريوس في مجال الطب والجراحة من كلية الطب بجامعة عين شمس في عام 1972، وحازت على درجة الماجيستير في مجال الأنثروب...

”في هذه السيرة المذهلة، تسرد بكويل باستمتاع الحكايات الأنثروبولوجية التي أثرت أعمال مونتاني وتقدم لنا ببراعة تأثيرة الفلسفي“

The New York

”كتاب منعش ومذهل، الكتاب الأكثر إمتاعًا للتعرف إلى مونتاني“

The Times Literary Supplement

”تقديم عاطفي مؤثر.. تخبرنا بكويل أنه بعيدًا عن كونه فيلسوفًا، فإن مونتاني لا يمكن أن يكون أكثر ارتباطًا بواقعنا الحالي.. مدون من القرن السادس عشر، بحسب تعبير المؤلفة، كتاب واجب القراءة، بسيط ومفهوم.. تقدم لنا بكويل دليلًا ذكيًا ساخرًا من أجل أن نعيش“

The Daily Beast

كتب من سارة بكويل

اشترك في النشرة البريدية