المواطنة وتجلياتها في الفنون البصرية والمشهدية

    تعالج دراستنا رؤية الشباب اللبناني قضية المواطنة من خلال الفنون البصرية، معتمدين على نتاج عدة أجيال من الفنانين وصولًا إلى نتاج الشباب، حيث يجسّد هؤلاء رؤيتهم وموقفهم من الوطن والهوية، والتحديات التي تواجههم لإزالة المعوقات التي تحول دون تحقيق هذه المواطنة، والتي تكشف عن أهمية دورهم في التغيير والتنمية والتطوير في هذا الوطن.
    وقد اخترنا لبنان حدودًا مكانية لأننا نجد أنفسنا كلبنانيين بحاجة ماسة إلى إقامة علاقة مواطنية تبادلية وتشاركية تستدعي توفير الحقوق للمواطن وتنفيذ الواجبات بهدف بناء وطنه، ولا سيما أن اللبنانيين، وخاصة الشباب، يعيشون إشكالية العلاقة مع مفهوم المواطنة التي تتعرض دائمًا لتغيّرات وتحوّلات متنوعة، فرضتها عدة عوامل سياسية واجتماعية واقتصادية.



اقرأ الكتاب إلكترونيًا

عن المؤلف وطفاء حمادي

أستاذة النقد المسرحي في الجامعة اللبنانية وباحثة في المسرح النسوي والشبابي العربيين. لها عدد من المؤلفات منها:

سقوط المحرمات، ملامح نسوية عربية في النقد المسرحي

الخطاب المسرحي في العا...

اشترك في النشرة البريدية